رغم أنه لم يعقد أي جمع عام طيلة ولايته ،الناصري من دون منافس لرئاسة العصبة الاحترافية

رغم أنه لم يعقد أي جمع عام طيلة ولايته ،الناصري من دون منافس لرئاسة العصبة الاحترافية

جريدة أحداث سوس7 سبتمبر 2019آخر تحديث : منذ سنتين

تعقد العصبة الوطنية لكرة القدم الاحترافية يوم الاثنين 16 شتنبر الجاري جمعها العام الانتخابي، وبعا لذلك عقدت لجنة الحكامة التابعة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، وفقا للمادة 39 من النظام الأساسي للجامعة، اجتماعا يوم الثلاثاء 27 غشت الماضي خصصته للتداول في الترشيحات لرئاسة العصبة.
وأعلنت هذه اللجنة في بلاغ لها أنها توصلت بلائحة واحده للترشيح، وكيلها الرئيس الحالي سعيد الناصري، الذي بات مرشحا وحيدا لخلافة نفسه.
وتتضمن اللائحة بالإضافة إلى الناصري ثلاثة ممثلين عن الدوري الاحترافي الأول، وهم عبد السلام بلقشور من نهضة الزمامرة والحبيب سيدينو، رئيس حسنية أكادير ومحمد الكيماخ عن الفتح الرباطي، فيما يمثل كلا من عبد الحق رزق الله (ماندوزا) رئيس نادي الراسينغ البيضاوي مصطفى اليوسفي عن شباب أطلس خنيفرة أندية الدوري الاحترافي الثاني.
وطالت العصبة الاحترافية العديد من الانتقادات، لاسيما احترام القانون بعقد جمع عام سنوي عند نهاية كل موسم، وكذا تدبير القضايا الحساسة، وتحديدا البرمجة والتحكيم، فضلا عن عدم تمتعها بالحد الأدنى من الاستقلالية عن الجامعة، ما جعل عملها محصورا في تدبير الأمور اليومية، بدل التركيز عن تحسين جودة المنتوج الكروي، وخلق شراكات مدرة للدخل، من خلال الانفتاح على فضاءات جديدة لتسويق المنتوج، الذي يتم حاليا بطريقة كلاسيكية وخارج إطار المنافسة.
وعموما فإن الجمع العام المرتقب يوم الاثنين من المقبل لاشك أنه سيكون ساخنا، سيما وأن فريق الرجاء البيضاوي يقود حملة تصحيحة، بعدما أعلن الرئيس جواد الزيات أنه سيطالب بامتيازات تفضيلية في توزيع مداخيل النقل التلفزي، باعتماد معايير الشعبية والقاعدة الجماهيرية، وأيضا المنافسة على الألقاب، الأمر الذي خلف ردود أفعال متباينة.

رابط مختصر

اترك رد