تطورات جديدة في قضية الأستاذ ” الكوتش ” المعتقل رفقة خليلته بأكادير 

تطورات جديدة في قضية الأستاذ ” الكوتش ” المعتقل رفقة خليلته بأكادير 

جريدة أحداث سوس21 نوفمبر 2021آخر تحديث : منذ 7 أيام

أحداث سوس

عرفت قضية إعتقال أستاذ في التعليم الخصوصي، وصاحب مركز للتنمية الذاتية بمدينة أكادير، بناء على شكاية تقدم بها زوج إحدى السيدات يتهم فيها زوجته والأستاذ المعني بالابتزاز والإستغلال الجنسي، والتحريض على الفساد والطلاق تطورات جديدة.

الزوجة المشتكى بها من طرف زوجها، إعترفت خلال التحقيق معها، أنها في علاقة حميمية بالأستاذ المعتقل، وأنها كانت تخرج برفقته في جولات بمدينة أكادير والنواحي إلى أن بدأت بالاشتغال معه بطلب منه في الدورات التدريبية التي يقدمها في مجال التنمية الذاتية، ما جعل علاقتهما تتطور، حيث كانت تسافر برفقته بناء على العمل الذي يزاوله.

واعترفت الزوجة “إ.ش” البالغة 22 سنة، أنها مارست الجنس بطريقة شاذة مع خليلها المشتكى به “م.أ”، الذي كان يقدم دورات في التنمية الذاتية، مرة واحدة بشقة بالحي المحمدي ومرات عديدة بالشقة التي يكتريها بحي ادرار بمدينة أكادير، مشيرة إلى أنها كانت تتواصل معه برسائل عبر تطبيق “وتساب”.

وأضاف مصدر طلب عدم الكشف عن هويته أن الزوجة المشتكى بها من قبل زوجها، أكدت أن خليلها البالغ من عمره 27 سنة وكذا والدتها، كانا يحرضانها على الطلاق، موضحة أن والدتها التي تعاني من مرض مزمن، تعرض زوجها المشتكي للتهديد بالاعتداء وبسوء المصير وبالانتقام منها في حال طلقت منه.

من جانبه اعترف الأستاذ المعتقل، أمام الضابطة القضائية، أنه كان يتواصل معها هاتفيا من خلال رسائل نصية ومقاطع صوتية غرامية عبر واتساب، مؤكدا أنها أشعرته أنها تعيش مشاكل مع زوجها المشتكي وأنها تباشر إجراءات الطلاق منه، ونفى ما صرحت به المعنية بالأمر قائلا، أنه لم يسبق له أن مارس الجنس معها.

وأوضح مصدر آخر، أن الزوج المشتكي، تنازل لزوجته فيما لازال خليلها الذي كان يمارس مهنة التدريس بالتعليم الخصوصي كأستاذ في سلك الثانوي، يتابع في حالة اعتقال بتهمة الفساد.

رابط مختصر

اترك رد