عاد ولينا كنحسو بالراحة”.. مغاربة يطالبون الحكومة بالإبقاء على الساعة القانونية

عاد ولينا كنحسو بالراحة”.. مغاربة يطالبون الحكومة بالإبقاء على الساعة القانونية

أحداث سوس28 مارس 2022آخر تحديث : منذ 3 أشهر

أحداث سوس

بمناسبة قرب حلول شهر رمضان المبارك، عاد المغرب إلى العمل بالساعة التي توافق التوقيت الزمني المتوسط لخط غرينيتش، بدءا من يوم أمس الأحد 27 مارس.

وحسب بلاغ لوزارة الانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة، فيأتي هذا الإجراء لضرورة التكيف مع خصوصيات هذا الشهر الأبرك وما يتطلبه من أجواء ملائمة لأداء وممارسة الشعائر الدينية؛ وذلك طبقا للمرسوم الصادر في 26 أكتوبر 2018 والمتعلق بالساعة القانونية، ولقرار رئيس الحكومة بهذا الخصوص.

وفي هذا الصدد، عبر عدد من المواطنين عن فرحهم بالعودة إلى الساعة القانونية، مطالبين الحكومة بالابقاء عليها وإلغاء الساعة الإضافية.

وقال أحد المعلقين: “عاد ولينا نعسو ونشبعو نعاس ونفيقو مرتاحين، الحمد لله على نعمة الساعة القديمة”.

وأضاف آخر : “يلا يوم واحد باش رجعنا لساعتنا الأصلية وحسينا بحياتنا ونفسيتنا تحسنات، كنتمناو هاد الحكومه تصحح غلط الحكومة السابقة”.

هذا ويذكر أن الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى بايتاس، صرح في مرات عدة سابقة أن الحكومة تدرس مسألة إلغاء الساعة الاضافية.

رابط مختصر

اترك رد