أول دولة أوروبية تعلن استغناءها عن الغاز الروسي

أول دولة أوروبية تعلن استغناءها عن الغاز الروسي

أحداث سوس4 أبريل 2022آخر تحديث : منذ شهرين

أحداث سوس

أول دولة أوروبية تعلن استغناءها عن الغاز الروسي، حيث أعلنت رئيسة وزراء ليتوانيا، إنغريدا سيمونيته، وقف جميع واردات الغاز الروسي إلى بلادها لتصبح أول دولة في أوروبا تستغني عن الإمدادات الروسية.

وقالت سيمونيته في تغريدة على تويتر: “من الآن فصاعدا، لن تستهلك ليتوانيا سنتيمترًا مكعبًا من الغاز الروسي السام”.

وأضافت أن “ليتوانيا هي أول بلد في الاتحاد الأوروبي يستغني عن إمدادات الغاز الروسي”.

ولم يتبين على الفور كيف ستعالج ليتوانيا العجز الناتج عن وقف الإمدادات الروسية.

ويأتي الإعلان في اعقاب توقيع روسيا مرسوما يُلزم “الدول غير الصديقة” بسداد ثمن الغاز المستورد منها بالروبل الروسي، ودخل القرار حيز التنفيذ مطلع الشهر الجاري.

وبموجب المرسوم، يجب على الدول المستوردة للغاز الروسي فتح حسابات بالروبل في البنوك الروسية لسداد ثمنه.

وتسعى روسيا إلى التخفيف من استخدام الدولار في القطاعات الاقتصادية في البلاد بسبب العقوبات المفروضة عليها من الولايات المتحدة وعدد كبير من الدول الغربية.

وفي 24 فبراير الماضي، أطلقت روسيا عملية عسكرية في أوكرانيا، تبعتها ردود فعل دولية غاضبة وفرض عقوبات اقتصادية ومالية “مشددة” على موسكو.

رابط مختصر

اترك رد