اسبانيا تصادق على تسهيل إجراءات منح التأشيرات وتخفيف القواعد المتعلقة بتصاريح العمل

اسبانيا تصادق على تسهيل إجراءات منح التأشيرات وتخفيف القواعد المتعلقة بتصاريح العمل

أحداث سوس29 يوليو 2022آخر تحديث : منذ أسبوعين

أحداث سوس

في إطار المصالحة بين البلدين المغرب واسبانيا ، تم المصادقة على تسهيل إجراءات منح التأشيرات ، وتخفيف القواعد المتعلقة بتصاريح العمل ، وتمديد تصاريح الإقامة (حتى 4 سنوات) ، أمام المغاربة العاملين باسبانيا .

تسهيل إجراءات منح التأشيرات ، جاء في النشرة الرسمية لاسبانية اليوم الأربعاء 27 يوليو 2022. ويتعلق الأمر بالمواطنين الخاضعين لنظام التأشيرة والحاملين لتأشيرة شنغن وهو قرار يشمل في الوقت الراهن عددا محدودا ممن ما زالت تأشيراتهم سارية الصلاحية.

وبفضل الروابط الراسخة التي تربطها اسبانيا مع المغرب، تجتذب إسبانيا عشرات الآلاف من المواطنين المغاربة باعتباره الشريك الرئيسي , بمساهمته الفعالة في تحقيق الهدف المشترك بين البلدين.

وتعتبر تأشيرة شنغن هي الخيار الأفضل لمعظم المسافرين المحتملين من المغرب، حيث يتمتع حاملو تأشيرة شنغن بالحق في زيارة إسبانيا (بالإضافة إلى 25 دولة أوروبية أخرى ضمن منطقة شنغن) لمدة تصل إلى 90 يومًا .

من خلال هذه المبادرة ، التي توفر أيضًا إمكانية العمل للطلاب ، تعتزم حكومة سانشيز تعويض نقص القوى العاملة وتهيئة الظروف للانتعاش الاقتصادي الناجح بعد عامين من الأزمة بسبب جائحة فيروس كورونا.

وبحسب مصادر إسبانية ،فإن المرسوم الملكي سيدخل حيز التنفيذ خلال عشرين يومًا, بهدف تعزيز العلاقات بين البلدين فيما يتعلق بالهجرة النظامية، مع الإسهام في التنمية, و دعم التدريب والإدماج في عدت مجالات، فضلا عن تحسين طرق الوصول للطلاب المغاربة الذين يرغبون في إكمال تعليمهم الجامعي في إسبانيا.

رابط مختصر

اترك رد