التنسيقية الوطنية لأساتذة التعليم الثانوي تصدر بيانا جديداً هددت فيه بإطلاق برنامج نضالي تصعيدي.

التنسيقية الوطنية لأساتذة التعليم الثانوي تصدر بيانا جديداً هددت فيه بإطلاق برنامج نضالي تصعيدي.

Omar Omar24 ديسمبر 2023آخر تحديث : منذ شهرين

أحداث سوس

أصدرت التنسيقية الوطنية لأساتذة التعليم الثانوي التأهيلي، بياناً جديداً هددت فيه بإطلاق برنامج نضالي تصعيدي إذا لم تستجب الحكومة لمطالبها.

و ذكرت التنسيقية في بيان توصلت أكادير 24 بنسخة منه، بأن سلك الثانوي التأهيلي كان أكبر ضحية للنظام الأساسي الجديد، وأن اتفاق 10 دجنبر 2023 لا يرقى إلى مستوى تطلعات الأساتذة.

هذا، و حذرت التنسيقية نفسها، الحكومة والنقابات من إقصاء مطالبها، مؤكدة بأن مطلب استرجاع المبالغ المسروقة من أجور الأساتذة الذين مارسوا حقهم الدستوري في الدفاع عن مطالبهم، مطلب لا يمكن التفاوض بشأنه.

إلى ذلك، أهابت التنسيقية بجميع أساتذة التعليم الثانوي التأهيلي، إلى الالتفاف حولها، للوقوف سدا منيعا ضد كل محاولة لتجاوز ملفها المطلبي ومصادرة حقها في الدفاع عنه.

رابط مختصر

اترك رد