عمالة إنزكان أيت ملول تحتفي بالذكرى 19 لانطلاقة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية تحت شعار “ألف يوم الأولى، أساس مستقبل أطفالنا” 

عمالة إنزكان أيت ملول تحتفي بالذكرى 19 لانطلاقة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية تحت شعار “ألف يوم الأولى، أساس مستقبل أطفالنا” 

Omar Omar19 مايو 2024آخر تحديث : منذ شهر واحد

تخليدا للذكرى التاسعة عشر لإعطاء صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله و أيده الانطلاقة الأولى لبرنامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بتاريخ 18 ماي 2024، و الذي أرسى من خلاله أسس بناء رؤيا مستقبلية طموحة و متبصرة تروم الرقي و النهوض بالرأسمال البشري باعتباره الركيزة الأساس في ازدهار النمو الاقتصادي والمجتمع، أشرف السيد إسماعيل أبو الحقوق، عامل عمالة إنزكان أيت ملول و بصفته رئيس اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية على افتتاح أشغال الاحتفال بهذه الذكرى الوطنية بعمالة إنزكان أيت ملول يومه السبت 18 ماي 2024 تحت شعار “الألف يوم الأولى، أساس مستقبل أطفالنا”.

هذا الحدث المميز عرف حضور السادة أعضاء اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية والسادة النواب البرلمانيون والسادة رؤساء الجماعات الترابية والسادة رؤساء الدوائر الحضرية والسادة رؤساء المصالح الخارجية والأمنية والسادة ممثلو المجتمع المدني والهيئات الفاعلة في النسيج المجتمعي والسادة رؤساء الأقسام بذات العمالة والسادة ممثلو المنابر الإعلامية.

في مستهل اللقاء، افتتح السيد العامل هذه الذكرى الوطنية بكلمة ترحيبية عبر من خلالها عن امتنانه وشرفه لاحتضان عمالة إنزكان أيت ملول أشغال الاحتفال بهذا الحدث البارز خاصة لكونه يأتي في سياق الاحتفالات الوطنية كذكرى تأسيس القوات المسلحة الملكية بتاريخ 14 ماي و ذكرى تأسيس الأمن الوطني بتاريخ 16 ماي ،إذ تعتبر مناسبة قيمة للوقوف عند إنجازات المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ومناقشة القضايا الحاسمة المتعلقة بالتنمية البشرية في بلادنا وإقليم إنزكان أيت ملول خاصة

وأكد أن اختيار “الألف يوم الأولى، أساس مستقبل أطفالنا” كشعار للاحتفال بهذا الورش الملكي السامي لهذا العام لم يكن بمحض الصدفة، حيث تمثل السنوات الثلات الأولى، منذ الحمل وحتى سن الثانية، في رأي خبراء التنمية البشرية، نافذة للتطور السريع والحاسم الذي له تأثير دائم على صحة ومستقبل الأجيال الصاعدة، وفي هذا السياق تعمل المبادرة الوطنية للتنمية البشرية على تنمية الرأسمال البشري، من خلال التركيز على مشاريع تنموية تهدف إلى دعم صحة وتغذية الأم والطفل.

وأضاف السيد العامل قائلا إنه بالرغم من تسجيل مكتسبات هامة لتعزيز وترسيخ الممارسات الصحية فيما يخص صحة الأم والطفل، إلا أنه لا تزال هناك تفاوتات وفوارق تفرض نفسها على أرض الواقع بين المجال القروي والمجال الحضري مما يستوجب ويستدعي تظافر للجهود المبذولة في هذا الإطار و الاشتغال بعمق في أوساط الأسرة.

واختتم السيد العامل في كلمته بدعوة جميع الفاعليين الأساسيين إلى تكثيف الجهود والعمل وفق مقاربة تشاركية مندمجة و مبتكرة من أجل تنمية بلادنا والرقي بها إلى مصاف الدول المتقدمة تحت القيادة النيرة و الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده.

وقد شهد هذا الملتقى التواصلي تقديم عروض قيمة من لدن السيد رئيس القسم الاجتماعي بعمالة إنزكان أيت ملول لاستعراض منجزات المبادرة الوطنية للتنمية البشرية خاصة فيما يتعلق بصحة الأم والطفل اللذان يجسدان محور اللقاء، تلاه عرض قيم و مفصل أشرف على تقديمه السيد المندوب الإقليمي لوزارة الصحة و الحماية الاجتماعية حيث استعرض من خلاله أهم المكتسبات التي تم تحقيقها في قطاع صحة الأم والطفل بذات الإقليم ليتم بذلك فتح باب النقاش لتبادل خبرات مجموعة من الفاعلين الأساسيين في المجتمع المدني حيث أبدوا و عبروا عن رضاهم و إعجابهم على ما عاينوه و لامسوه من تغيير إيجابي على أرض الواقع على مستوى صحة الأم و الطفل.

وبهذه المناسبة، انتقل السيد العامل رفقة الوفد الرسمي المرافق له بعد ذلك لتدشين المركز السوسيو رياضي للقرب لصاحبة السمو الأميرة للاحسناء المتواجد بالجماعة الترابية الدشيرة الجهادية والذي تمت إعادة تأهيله في إطار استراتيجية وزارة الشباب والثقافة والتواصل بشراكة مع شركة سوس للتهيئة لتأهيل المؤسسات الشبابية بتراب عمالة إنزكان أيت ملول وجعلها قابلة لاستقبال الشباب والنساء والأطفال.

و في هذا الصدد، قام السيد العامل و الوفد المرافق له بتفقد مختلف الآليات والتجهيزات التي تم تجهيز المركز بها حيث أشرف السيد المدير الإقليمي لوزارة الشباب والثقافة و التواصل “قطاع الشباب” على تقديم مختلف وحدات المركز قدم من خلالها مجموعة من المعطيات و المعلومات حول مختلف الأنشطة و الخدمات التي من شأن المركز السوسيو رياضي تقديمها لفائدة المنخرطين من فئة الشباب و الأطفال.

وبلغة الأرقام، وبعد إعطاء انطلاقة عملية التأهيل في شهر يناير 2023، بلغت الكلفة الإجمالية لإعادة تأهيل النادي السوسيو رياضي للقرب الأميرة للاحسناء بالدشيرة الجهادية بقيمة مالية تصل إلى 2.4 مليون درهم حيث شيد هذا الأخير على مساحة إجمالية تبلغ 3700 متر مربع منها 500 متر مربع مغطاة، ويضم ما مجموعه 09 وحدات تتكون من فضاء للشباب و قاعة للإعلاميات، و قاعة للابداع و التشكيل وأخرى للأطفال وقاعة متعددة الاختصاصات وملعب للرياضات الجماعية وقاعة للرقص الاستعراضي و قاعة مغطاة للسباحة.

ويندرج مشروع إعادة تأهيل المركز السوسيو رياضي للقرب للاحسناء بالدشيرة الجهادية في إطار استراتيجية لإعادة تأهيل المؤسسات الشبابية بكافة جماعات الاقليم التي سينطلق فيها النشاط بعد انتهاء الاشغال في غضون الأيام القريبة .wkmPt - احداث سوس 9q6zL - احداث سوس SC47a - احداث سوس Cs1XZ - احداث سوس

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *