تنسيقية تطالب الحكومة ب"التراجع الفوري" عن الاقتطاع من أجور الموظفين وتتوعد بالتصعيد

تنسيقية تطالب الحكومة ب"التراجع الفوري" عن الاقتطاع من أجور الموظفين وتتوعد بالتصعيد

azmmza132 فبراير 2018آخر تحديث : منذ 5 سنوات

كشفت التنسيقية الوطنية لإسقاط خطة التقاعد وإلغاء معاشات الوزراء والبرلمانيين، ان أجور الموظفين والموظفات، عرفت نهاية شهر يناير 2018 اقتطاعات جديدة بدرجات متفاوتة.

ووفق بلاغ للتنسقية فقد وصفت التنسيقية هذه الاقتطاعات ب”التعسفية” جيث أكدت أنها  تأتي بعد اقتطاعين متتالين على مر ثلاث سنوات في إطار ما اسمته “خطة ضرب مكتسبات التقاعد التي فرضتها الحكومة السابقة على الموظفات والموظفين وباركتها ووطدتها الحكومة الحالية”.

وأضاف البلاغ أن “هذه الإجراءات القاسية، تأتي في ظل غياب أي زيادة في الأجور منذ أزيد من 7 سنوات، رغم الزيادات الصاروخية في الأسعار والمواد الأساسية بعد إلغاء صندوق المقاصة وارتفاع كبير في نسبة التضخم، الشيء الذي سيؤثر على القدرة الشرائية للمواطن البسيط و عموم الموظفين.

هذا وعبرت التنسيقية عن تنديدها الشديد بالاقتطاعات التي تطال كل شهر أجور الموظفين مطالبة الحكومة بالتراجع الفوري عنها و معلنة  في الان ذاته عزمها خوض محطة احتجاجية خلال الأسابيع القليلة المقبلة تكون قوية للرد على جميع اجراءات ضرب مكتسبات التقاعد بما في ذلك الاقتطاعات التي تطال أجور الموظفين والموظفات كل شهر.

رابط مختصر

اترك رد