المحلي المغربي يتسلح بعاملي الأرض والجمهور لرد الدين للمنتخب النيجيري

المحلي المغربي يتسلح بعاملي الأرض والجمهور لرد الدين للمنتخب النيجيري

azmmza134 فبراير 2018آخر تحديث : منذ 5 سنوات

يواجه المنتخب المحلي المغربي نظيره النيجيري مساء يومه الأحد، على أرضية مركب محمد الخامس انطلاقا من الساعة السابعة مساء، برسم نهائي بطولة إفريقيا للمحليين.

المحلي المغربي يتسلح بعاملي الأرض والجمهور لرد الدين للمنتخب النيجيري الذي كان قد أقصى المغاربة من ربع نهائي نسخة 2014 بجنوب إفريقيا. المنتخب المغربي كان متقدما في النتيجة خلال تلك المباراة بثلاثية نظيفة قبل أن يدرك النيجيريون التعادل قبل نهاية الوقت الأصلي ويحققوا الفوز في الأشواط الإضافية.

ومن المتوقع أن يعتمد الناخب المحلي، جمال السلامي، على نفس التشكيلة التي خاض بها مواجهتي الربع ونصف النهائي، مع تسجيل إمكانية الاعتماد على الجناح الرجاوي، زكرياء حدراف، مكان أشرف بنشرقي الذي لم يكن في مستواه المعهود خلال المواجهتين الماضيتين.

بالمقابل، ما يمكن ملاحظته بخصوص نسور نيجيريا هو تطور مستواهم تدريجيا، وهي الخصلة التي تتميز بها كبرى المنتخبات خلال مشاركاتها في المنافسات القارية والدولية. نيجيريا اكتفت في مباراتها الأولى أمام رواندا بالتعادل السلبي، قبل أن تفوز في كل مبارياتها بعد ذلك، بداية من مواجهتها أمام المنتخب الليبي وصولا إلى لقاء النصف الذي تجاوزت خلالها المنتخب السوداني بعد فوزها عليه بهدف لصفر.

رابط مختصر

اترك رد