غاموندي خانتنا التجربة، كارتيرون نقطة ثمينة من معقل ادرار

غاموندي خانتنا التجربة، كارتيرون نقطة ثمينة من معقل ادرار

2019-02-04T11:21:11+03:00
2019-02-04T11:21:13+03:00
أحداث رياضيةالواجهة
جريدة أحداث سوس4 فبراير 2019آخر تحديث : منذ سنتين

المهدي احجيب

وصف ميغيل غاموندي، مدرب فريق حسنية أكادير لكرة القدم في الندوة الصحفية التي عقبت مباراتهم ضد الرجاء
برسم أولى مباريات دور المجموعات من مسابقة كأس الكونفدرالية الإفريقية، وصفها بالصعبة رغم الضغط الذي مارسه الفريق “السوسي” و رغم المحاولات المهدرة.

واضاف مدرب الحسنية، ان أطوار المباراة كانت متعادلة بين الفريقين، مبينا ان أداء و مستوى فريقه لم يرقى إلى مستوى التطلعات، رغم رفع لاعبيه في الشوط الثاني لمنسوب مستواهم و ضغطهم على بطل المسابقة مرات عديدة .

و كشف الأرجنتيني،زأن عنصر التجربة خانهم أمام بطل المسابقة و لعب دورا مهما في عدم الخروج بنتيجة ايجابية فى هذه المباراة ، مبرزا أن الفريق الأخضر ظهرت حنكته و تجربته الافريقية خلال الشوطين و عرف كيفية تدبير المبارة لصالحه.

في حين ، أكد باتريس كارتيرون، الوافد الجديد على القلعة الخضراء أن العودة بالتعادل من أكادير نتيجة إيجابية، في أولى مباريات دور المجموعات، خصوصا في ظل الظروف التي يمر منها الفريق البيضاوي، في الوقت الحالي، وكذا المستوى الذي ظهرت به عناصر الحسنية.

وقال مدرب الرجاء، إن مجمل فترات المباراة كانت مفتوحة بين الطرفين، معبرا عن رضاه عن الروح الجماعية التي يتميز بها الفريق البيضاوي، إذ أن حلوله قبل أيام من هذا اللقاء، وضيق الوقت، جعله يكتفي بالتركيز على هذا المعطى، والاعتماد طوال دقائق النزال، على اللاعبين المجربين داخل الفريق.

وقال كارتيرون، إن أمور كثيرة تحتاج منه العمل للتطوير والتصحيح في مستقبل الأيام، حيث لا يمكنه تغيير أي شيء في يومين، قبل أن يضيف، أن تراكم المباريات أثر كثيرا على لاعبيه، متخوفا من تضرر لياقتهم البدنية.

رابط مختصر

اترك رد