مئات المواطنين يتضامنون مع ضحايا الحادث الأليم رغم قسوة الظروف

مئات المواطنين يتضامنون مع ضحايا الحادث الأليم رغم قسوة الظروف

جريدة أحداث سوس2 ديسمبر 2019آخر تحديث : الإثنين 2 ديسمبر 2019 - 1:35 مساءً

متابعة / أحداث سوس

في مبادرة انسانية لم تنل منها لا غزارة الأمطار و لا قسوة الجو البارد، أقبل المئات من المواطنين التازيين إلى ساعات متأخرة من ليلة الأحد فاتح دجنبر الجاري على مستعجلات المستشفى الإقليمي ابن باجة، من أجل التبرع بالدم، تضامنا مع ضحايا حادثة سير الأليمة التي وقعت بعد ظهر ذات اليوم في الطريق السيار الرابط بين مدينة واد أمليل ومدينة تازة يث شهدت إنقلاب سيارة خفيفة و سقوط حافلة و سيارتين في قعر الوادي، و خلفت ما يقارب 17 قتيلا وأكثر من 30 جريح
(حسب مصادر اعلامية).

هي مبادرة انسانية تنم عن الحس التضامني المسؤول الذي تميز و يتميز به المغاربة قاطبة منذ الأزل.

رابط مختصر

اترك رد