ببلدية أكادير : الموظفون يضربون عن العمل احتجاجا على الاعتداء الذي تعرض له أحد زملائهم

ببلدية أكادير : الموظفون يضربون عن العمل احتجاجا على الاعتداء الذي تعرض له أحد زملائهم

جريدة أحداث سوس4 ديسمبر 2019آخر تحديث : الأربعاء 4 ديسمبر 2019 - 11:06 صباحًا

أعلن موظفو بلدية أكادير، يوم الجمعة 29 نونبر2019، إضرابهم عن العمل والذي تواصل إلى يوم الإثنين 2 دجنبر2019، وذلك احتجاجا على الاعتداء الذي تعرض زميلهم رشيد أمسكين، رئيس قسم الشؤون الإدارية والقانونية والتتبع القضائي ببلدية أكادير، حينما سكب عليه معتصم محتج يقيم خيمة أمام قصر البلدية بوله أثناء دخوله إلى العمل؟
وعبر المحتجون في وقفتهم الاحتجاجية التي نظموها عقب هذا الإعتداء الذي طال زميلهم،عن استنكارهم لما حدث معلنين تضامنهم معه، مشددين “على ضرورة تدخل السلطات والمجلس الجماعي لمدينة أكادير لصون كرامة الموظفين أثناء ممارسة مهامهم”، كما رفعوا شعارات منددة ” بمسلسل الاعتداءات التي تطال الموظفين، وتحط من كرامتهم الإنسانية وخاصة موظفي الحالة المدنية الذين يتعرضون يوميا لأشكال الإهانة والمس بكرامتهم أثناء مزاولتهم للمهنة من طرف عدد من المرتفقين”.
وطالب المحتجون الجهات الوصية “بالتدخل لفتح تحقيق في النازلة، وإزالة خيمات الاعتصام المنصوبة أمام مقر الجماعة”، معتبرين ذلك مشوها لمدخل قصر البلدية، وطالبوا أيضا “بحماية الموظفين من الاعتداءات التي قد تطالهم من أي طرف او جهة كيفما كانت”.
هذا وتجدر الإشارة إلى أن عدد المضربين وصل إلى حوالي 60 في المائة من مجموع موظفي الجماعة الترابية بمدينة أكاديرالبالغ عددهم 1350 موظفا، حسب ما أعلن عنه المكتب النقابي في الوقفة الإحتجاجية، مع خوض جميع الموظفين إضرابا عن العمل يوم الإثنين 2 دجنبر2019،بمن فيهم عمال النظافة والحدائق والمستنبتات “.
وبخصوص المعتصم المعتدي على رئيس قسم الشؤون الإدارية و القانونية الملقب ب”مول الخيمة” ، فقد سبق له أن دخل في اعتصام مفتوح منذ ثمانية أشهر،بحيث نصب خيمة أمام قصرالبلدية مقر الجماعة الترابية مطالبا بإنصافه من مكتب المجلس الجماعي.

رابط مختصر

اترك رد