مجهولون يضعون حدا لحياة ” دركي ” في طنجة 

مجهولون يضعون حدا لحياة ” دركي ” في طنجة 

جريدة أحداث سوس12 أكتوبر 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد

ح.بركوز

أقدم 3 أشخاص مساء أمس الأحد 11 أكتوبر الجاري من وضع حد لحياة عنصر تابع لسلك الدرك الملكي بعد عملية النشل التي راح ضحيتها الشاب ، بالقرب من بيت الصحافة بمدينة طنجة.

هذا ، وحسب المعطيات المتوفرة فإن الدركي الراحل يبلغ من العمر 28 سنة وهو حديث العهد بالزواج، وينحدر من مدينة سلا كان في طريقه للعودة إلى منزله ليباغته 3 أشخاص في محاولة منهم لسرقته.

الضحية الراحل كان يعمل ضمن الفرقة التابعة للدرك الملكي والمكلفة بحراسة القصر الملكي بمدينة طنجة ، لقي حتفه بطريقة بشعة.

تفاصيل الواقعة تعود الى قدوم ثلاث أشخاص بإعتراض طريق الشاب أثناء مروره بالقرب من بيت الصحافة، حيث قاموا بسلبه محفظته وهاتفه النقال، قبل أن يقوم أحدهم بتوجيه طعنة غادرة أنهت حياته على الفور.

وفور علمها بالحادث هرع لعين المكان جل السلطات بمختلف تلويناتهم حيث تجري عمليات واسعة ومكثفة للبحث عن الجناة من أجل إيقاف المتورطين من طرف المصالح المختصة وتقديمهم للعدالة.

الصورة من الأرشيف.

رابط مختصر

اترك رد