متأثّرةً بإصابتها بكورونا .. وفاة الدكتورة والداعية المصرية «عبلة الكحلاوي»

متأثّرةً بإصابتها بكورونا .. وفاة الدكتورة والداعية المصرية «عبلة الكحلاوي»

جريدة أحداث سوس25 يناير 2021آخر تحديث : منذ شهر واحد

رحلت عن عالمنا في الساعات المتأخرة من مساء الأحد، الدكتورة عبلة الكحلاوي الداعية الإسلامية عن عمر يناهز 72 عاماً، متأثرة بمضاعفات فيروس كورونا.

وتعرضت الدكتورة «عبلة» لوعكة صحية خلال الأيام الماضية، بعد إصابتها بفيروس #كورونا المستجد، نقلت على إثرها للمستشفى.

الدكتورة «عبلة الكحلاوي» من مواليد 15 ديسمبر 1948، وهي داعية إسلامية مصرية، وأستاذة للفقه في كلية الدراسات الإسلامية والعربية بنات بجامعة الأزهر، وهي ابنة الفنان محمد الكحلاوي.

حصلت على الدكتوراه عام 1978 في الفقه المقارن وتولت رئاسة قسم الشريعة في كلية التربية بـ مكة_المكرمة، كما شغلت منصب عميد كلية الدراسات الإسلامية والعربية بنات بجامعة الأزهر، وهي مؤسس جمعية الباقيات الصالحات، ومقدمة للعديد من البرامج الدينية في القنوات الفضائية.

اتجهت في عام 1987 إلى الكعبة المشرفة لتلقي دروساً يومية بعد صلاة المغرب للسيدات، وقد استمرت هذه الدروس لعام 1989، وكانت تستقبل خلالها مسلمات من سائر أنحاء العالم.

وبعد عودتها إلى القاهرة بدأت في إلقاء دروس يومية للسيدات في مسجد والدها محمد الكحلاوي في البساتين، وركزت في محاضراتها على إبراز الجوانب الحضارية للإسلام، بجانب شرح النصوص الدينية والإجابة عن التساؤلات الفقهية.

رابط مختصر

اترك رد