مخلص الرجل الذكي صانع الخريطة السياسية لإقليم آشتوكة آيت باها

مخلص الرجل الذكي صانع الخريطة السياسية لإقليم آشتوكة آيت باها

جريدة أحداث سوس16 يونيو 2021آخر تحديث : منذ 3 أشهر

ح.بركوز

يعتبر ” الحسين مخلص ” أحد الرجالات وأعيان إقليم آشتوكة أيت باها الذي حضي باحترام كبير من لدن مسؤلي الإقليم على إختلاف تخصصاتهم ، فهو الرجل المطاع، والذي يستشير معه الجميع في أمور الإدارة والسياسة. 

مخلص التاجر صانع التنمية بآشتوكة أيت باها :

بعد أن حقق الرجل ثروة مهمة بفضل التعاون الكبير الذي حضي به من طرف ” أول مسؤول ” بالإقليم بعد إنشاء عمالة إقليم آشتوكة آيت باها ( الغرابي ) الذي تألق العديد من الأشخاص على يده ، وظهرت ” بركته ” على قطاعات متعددة خصوصا ان المنطقة كانت تتميز بالقطاع الفلاحي، باشر الحسين مخلص رسم خريطة التنمية عن طريق إحداث قنوات للتواصل مع الهيئات الإقليمية ، وبدء عديد المشاريع التي حولت مناطق آشتوكة إلى وجهة مفضلة لذا العديد من المواطنين خصوصا منهم الموظفين وذوي الدخل المحدود ، حيث جرى إحداث وحدات سكنية بشروط تفضيلية واثمنة مناسبة غطت سائر جنبات مدينة بيوكرى وزينت المدينة عاصمة الإقليم، واستفاد منها عدد من المواطنين على اختلاف مستوياتهم المعيشية.

مخلص الذكي مصمم الخريطة السياسية بآشتوكة آيت باها : 

بعد تحقيقه إستقرار مهم في المجال التجارة محليا وجهويا ووطنيا ، دخل مخلص المجال السياسي بشكل تدريجي إلى أن دخل قبة التشريع البرلماني، حيث كان عضوا بارزا بجماعة سيدي بوسحاب جنوب مدينة بيوكرى سنة 2015 بقبعة الأصالة والمعاصرة ، ليعاود بعد ذلك الاستحقاقات الموالية كمستشار برلماني بآشتوكة آيت باها واضعا بعدها خريطة سياسية محكمة وزع من خلالها كعكة المناصب السياسية لرجال الأصالة والمعاصرة بالإقليم ليحقق بذلك معادلة وازنة في تنزيل حظوظ تمثيلية حزب الأصالة والمعاصرة بجماعيات إقليم آشتوكة آيت باها.

الحسين مخلص الرجل الإنسان :

برز إسم ” الحسين مخلص ” كواحد من رجال العطاء في ميادين مختلفة ، حيث إنضم إلى عديد الجمعيات منها التنموية والخيرية ، كدار الطالبة بمدينة بيوكرى مساعدا بذلك عددا من التلميذات الوافدات على هذا الجناح من جبال آشتوكة، بل منهن من استفادت من منح دراسية من المال الخاص لرجل الأعمال خصوصا منهمن المتفوقات دراسيا، ناهيك عن تدخلاته الإحسانية لأشخاص ذاتيين وجمعيات رياضية وثقافية وتنموية.

مخلص الرجل الصامت :

بعد لقاء زعيم حزب الاصالة والمعاصرة ” عبد اللطيف وهبي ” برجل السياسة والأعمال الحسين مخلص نهاية الأسبوع الماضي ، حيث أكد وهبي أن الحزب أصبح في أيادي آمينة بمنطقة سوس ماسة على اعتبار الدور الريادي الذي لعبه المستشار البرلماني مخلص ، فهو الرقم الأساسي في معادلة الحزب بالجهة ورجل التوازنات الذي تمكن بحنكته وعلاقاته المتميزة جدا مع جميع الفرقاء السياسيين بالجهة، من إنجاح مبادراة شخصية منه لاستقطاب وجوه سياسية كبيرة ومنتخبين التحقوا بالحزب حديثا مما سيمنح الحزب قوة جديدة كفيلة بإعادة الاعتبار إليه بهذه الجهة .

العملاق الاقتصادي والسياسي والاجتماعي ” مخلص ” الرجل الصامت الذي يشتغل وفق مقولة ( الدق والسكات ) والذي لايمكن لأي كان اتخاذ أي قرار حزبي حاسم إلا باستشارته ، حيث أصبح الجميع يعترف بامتلاكه ناصية التوازنات ، فكان سببا في الإقلاع الإيجابي للحزب بجهة سوس ماسة.

رابط مختصر

اترك رد