استنفارات قصوى بعد فقدان طائرة روسية وعلى متنها 28 راكبا

استنفارات قصوى بعد فقدان طائرة روسية وعلى متنها 28 راكبا

جريدة أحداث سوس6 يوليو 2021آخر تحديث : منذ 4 أشهر

أعلن مسؤولون محليون، اليوم الثلاثاء، أنه تم فقدان الاتصال بطائرة ركاب على متنها 28 شخصا على الأقل، في شبه جزيرة كامتشاكا بأقصى الشرق الروسي.

وأوضحت المتحدثة باسم مكتب النائب العام لشؤون النقل، فالنتينا غلازوفا، في تصريحات صحافية، أن هذه الطائرة، وهي من طراز (إيه إن-26)، كانت تقوم برحلة من بتروبافلوفسك-كامتشاتسكي، أكبر مدن كامتشاتكا، إلى بلدة بالانا عندما فقد الاتصال بها ولم تهبط حسب برنامجها.

وأكدت المتحدثة أن 29 شخصا كانوا على متن الطائرة، هم 23 راكبا وستة من أفراد الطاقم.

وأفادت بأنه يتم بذل “جهود بحث وإنقاذ”، مضيفة قولها “كل ما نعرفه حتى الآن والذي أمكن التوصل إليه هو أن الاتصال مع الطائرة انقطع ولم تهبط”.

كما أوضحت أن الجهة المشغلة للطائرة هي شركة طيران محلية في كامتشاتكا، شبه الجزيرة الشاسعة في أقصى شمال شرق روسيا على المحيط الهادي.

من جهتهما، ذكرت وكالتا (إنترفاكس) و(ريا نوفوتسي)، نقلا عن مسؤولين محليين، أن 28 شخصا كانوا على متن هذه الطائرة، من بينهم ستة من أفراد الطاقم وطفل أو اثنين.

رابط مختصر

اترك رد