قتل الضبع الخليجي النادر بجبل بني ملال ينتهي ب”كارثة”

قتل الضبع الخليجي النادر بجبل بني ملال ينتهي ب”كارثة”

أحداث سوس25 أبريل 2022آخر تحديث : منذ شهر واحد

أحداث سوس

قتل الضبع الخليجي النادر بجبل بني ملال ينتهي ب”كارثة”، حيث قالت مصادر إعلامية، إن المركز القضائي للدرك الملكي ببني ملال، أحال المتهمين الخمسة في قضية الضبع، على أنظار وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية ببني ملال، والذي قرر متابعة اثنين منهم في حالة اعتقال، وأمر بايداعهما السجن المحلي للمدينة، فيما قرر متابعة 3 آخرين في حالة سراح.

وكانت بني ملال قد اهتزت على وقع تداول فيديو لضبع من فصيلة خليجية نادرة، وهو يحتضر، مما دفع عناصر الدرك الملكي إلى التحرك، حيث توصلت الى هوية مصوري الفيديو والذين تم اعتقالهم ووضعهم تحت تدابير الحراسة النظرية.

ومن جهة أخرى، لاتزال الأبحاث متواصلة لمعرفة مصير جثة الضبع التي تم العثور على جثة شبيهة بها داخل قعر بئر مهجور بجبل تافرنت بتكزيرت، حيث من المنتظر أن يكشف التشريح هل هي جثة الضبع أم لا، رغم أن مصادر الموقع ترجح انها قد تعود لجثة قديمة.

هذا، ولايزال الرأي العام ينتظر توضيحات من مصالح المياه والغابات حول ما وقع، وهل هناك ضباع أخرى بالمنطقة بحكم أن هذه الفصيلة من الحيوانات لا تعيش إلا في مجموعات.

رابط مختصر

اترك رد