ولاية الأمن تنفي صحة إعتبار أكادير محور خطر في عدد الإصابات بالفيروس

ولاية الأمن تنفي صحة إعتبار أكادير محور خطر في عدد الإصابات بالفيروس

جريدة أحداث سوس28 مارس 2020آخر تحديث : منذ شهرين

ف. روضي

نفت ولاية أمن أكادير في بلاغ لها عن ما يتم الترويج له حول اعتبار مدينة أكادير محور خطر في عدد المصابين بفيروس كورونا الخطير.

وأكدت ولاية الأمن في ذات البلاغ أن الحالة جد مستقرة وفق بلاغ وزارة الصحة وان الحالات المصابة بلغت 11 حالة بالجهة دون إضافات ولا مزايدات، إضافة إلى أن جل السلطات تبذل مجهوداتها ليل نهار من أجل مناهضة هذا الداء وحصره والقضاء عليه.

وأكدت ولاية أمن أكادير أن ما يتم الترويج له مؤخرا خلال اليومين الأخيرين عبر تطبيق ( الوتساب ) هو عار من الصحة من شأنه ان يزرع الرعب في نفوس المواطنين والمقيمين بشكل عام، وان هذه الولاية تباشر تحركاتها وتحرياتها من أجل الوصول إلى مرتكب هذه الأفعال التي تزرع الرعب والدهل في نفوس المواطنين.

رابط مختصر

اترك رد