إصابة متوفى ب ” كورونا ” وراء إغلاق مسجد بأكادير

إصابة متوفى ب ” كورونا ” وراء إغلاق مسجد بأكادير

جريدة أحداث سوس12 نوفمبر 2020آخر تحديث : منذ أسبوعين

ح.بركوز

بعد بروز خبر إصابة امام مسجد  الامام مالك  بحي ليراك باكادير  بكورونا على مواقع التواصل الاجتماعي، خرج الإمام بتصريح مكتوب عبر رسالة توضيحية موجهة للراي العام ، حيث فند الخبر جملة وتفصيلا .

وقال الإمام أن المسجد أغلق احتياطيا واحترازيا بعد ان تبين ان مؤذن المسجد قام بغسل وتكفين ميت قبل خروج نتائج التحليلات التي خضعت لها جثة المتوفى والتي أظهرت في ما بعد انها ايجابية .

هذا ، ومن باب الإحتراز والوقاية جرى إغلاق المسجد ، كما أن المؤذن والإمام سالمان ولم يصابا بالفيروس عكس ما يتم الترويج له عبر المواقع.

رابط مختصر

اترك رد