المغرب يستعد لإطلاق أكبر محطة لتحلية المياه في إفريقيا وهذا نصيب أكادير من المشروع

المغرب يستعد لإطلاق أكبر محطة لتحلية المياه في إفريقيا وهذا نصيب أكادير من المشروع

جريدة أحداث سوس16 فبراير 2021آخر تحديث : منذ 3 أشهر

يواصل المغرب سياسته الرامية لترشيد استعمال الماء والحفاظ عليه ومواجهة التصحر ومظاهر الجفاف، وذلك عن طريق بناء مزيد من السدود. ومر المغرب إلى السرعة القصوى عندما أعلن شروعه في تشييد أكبر محطة لتحلية المياه في افريقيا.

وأعلنت الحكومة عن اعتزامها إطلاق 5 سدود كبرى، في العام 2021، بكلفة إجمالية تقدر بـ 4,8 مليار درهم، وبسعة تقدر بـ525 مليون متر مكعب.

وقال وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء عبد القادر عمارة، في مداخلة خلال الجلسة العمومية السنوية التي عقدها مجلس المستشارين (الغرفة الثانية) والمخصصة لتقديم ومناقشة تقرير المجموعة الموضوعاتية المؤقتة حول موضوع “الاستراتيجية الوطنية للماء 2009 -2020″، إن الأمر يتعلق بسد على وادي الخضر بإقليم أزيلال، وسد تاغزيرت بإقليم بني ملال، وسد تامري بعمالة أكادير إدا اوتنان، وسد خنكرو بإقليم فكيك، وتعلية سد إمفوت بإقليم سطات.

رابط مختصر

اترك رد