عرقلة حرية العمل تورط جناة في تارودانت

عرقلة حرية العمل تورط جناة في تارودانت

جريدة أحداث سوس25 فبراير 2021آخر تحديث : منذ شهرين

أحداث سوس

أصدرت المحكمة الابتدائية بتارودانت الإثنين المنصرم, أحكامها في حق المتهمين المتابعين بتهم تخص عرقلة حرية العمل وإلحاق أضرار مادية بملك الغير , بستة أشهر سجنا نافذا وغارمة مالية قدرها 500 درهم.

وأوضح معاذ أيت دامي محامي المتهمين أن متهما واحدا وهو المشروح اليزيد متابع في حالة إعتقال , في حين يتابع 12 شخصا آخر وهم من ساكنة دوار تيدسي قيادة مشرع العين بدائرة أولاد تايمة من أجل نفس التهم في حالة سراح, في مواجهة صاحب المقلع إبراهيم أيت ودمين” .

وأضاف المتحدث أن “الخطوة التالية بعد الحكم الابتدائي هو تحرير الحكم وجرد الملف لإحالته على النيابة العامة قصد توجيهه إلى محكمة الإستئناف, وهو ما سيستغرق قرابة شهر ونصف من الزمن على أقل تقدير”.

وتعود تفاصيل الواقعة إلى احتجاجات ساكنة قرية تيدسي نواحي إقليم تارودانت على إقامة مقلع بالقرب من مساكنهم ما ألحق بهم أضرار صحية ومادية بمنازلهم , كما تسبب في هدم مطفيات و”عيون ” توجد بالمنطقة, وهو ما تطرق له موقعنا في مواد صحفية سابقة.

وصرّحت مصادر مقربة من المتهمين لموقعنا, أن “ما بنيت عليه شكاية صاحب المقلع على أساس شهادات شخص “مقدم” بالمنطقة لا أساس لها من الصحة”, مضيفة أن “الشخص الذي ورد إسمه في محضر الشكاية على أصل “شاهد” تبرأ للساكنة مما جاء في ذالك المحضر من شهادات تؤكد إقدام هؤلاء المتهمين ال 13 على إضرام النار بممتلكات صاحب المقلع “.

وأكدت مصادرنا أن “المتهم قيد الإعتقال شاب يافع, يتيم الأب , وأن هذه المتابعات هي فقط لإخافة الساكنة من أجل التراجع إلى الوراء وجعل هؤلاء المتهمين عبرة لمن سولت له نفسه أن يطالب بإبعاد الضرر عن منطقته, نظرا لما تشكله هذه المقالع من أضرار بليغة على الساكنة المغلوب على أمرها في مواجهة “مول الشي” الذي يستعمل إنتمائاته وعلاقاته العائلية في العلو على القانون”.

رابط مختصر

اترك رد