ست إستقالات تهُز العدالة والتنمية بأيت ملول

ست إستقالات تهُز العدالة والتنمية بأيت ملول

جريدة أحداث سوس28 يونيو 2021آخر تحديث : منذ 4 أشهر

ح.بركوز

تقدم ست أعضاء بحزب العدالة والتنمية بجماعة أيت ملول باستقالتهم من تنظيمات الحزب، بسبب ما سمّوه غياب الديمقراطية الداخلية وتغليب المصالح الضيقة للمسؤولين المسيرين .

وحسب نص إستقالتين جديدتين فإن الأمر يتعلق بكل من “محمد عبدو”، عضو عامل بالحزب وعضو غرفة التجارة، و “رشيد حانون” ، عضو الحزب وعضو بغرفة الصناعة التقليدية بجهة سوس.

وسبق لمحلية البيجيدي بايت ملول أن توصلت في الاسابيع الماضية ب 4 إستقالات تتعلق بكل من ” أسماء شرفان ” ، مستشارة جماعية بايت ملول ونائبة كاتب المجلس وعضوة بمجلس جهة سوس ماسة و “الحسين الغريب”، عضو عامل ومستشار جماعي ورئيس لجنة المرافق العمومية بجماعة أيت ملول و “هشام بيروك” عضو عامل ومستشار جماعي و “عمر شرفان”، أحد مؤسسي حزب العدالة والتنمية بايت ملول.

وأعرب المغادرون لسفينة الحزب، عن أسفهم لهذا القرار، مؤكدين عدم ارتباطهم بأي تنظيمات تابعة للحزب منذ توقيع إستقالتهم.

وأضاف المستقيلون أن الأسباب التي دفعتهم إلى مغادرة سفينة البيجيدي تتلخص أساساً في “غياب الديمقراطية الداخلية وتغليب المصالح الضيقة للمسؤولين المسيرين وتراجع الحزب عن أهدافه،والارتجالية في التسيير والاستفراد بالقرارات وتوظيف الكولسة والتدليس والافتراء وتغييب قيم المقاربة التشاركية بالإضافة إلى تهميش المناضلين الشرفاء”، وفقا لما أوردته الإستقالة..

وأشار الأعضاء المستقيلون إلى غياب التواصل اللازم للهيئات المجالية مع مناضلي الحزب واعتبارهم مجرد أرقام توظف في المحطات الانتخابية.

رابط مختصر

اترك رد