دورية “تضارب المصالح” تطيح بأول برلماني

دورية “تضارب المصالح” تطيح بأول برلماني

أحداث سوس13 أبريل 2022آخر تحديث : منذ شهرين

أحداث سوس

دفع تضارب المصالح إلى إعلان عبد السلام بلقشور، رئيس المجلس الجماعي لمدينة الزمامرة عن حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، اليوم الثلاثاء، إلى تقديم استقالته من رئاسة المكتب المديري لنادي النهضة أتلتيك الزمامرة.

وجاء تقديم الإستقالة، وفق بلاغ للنادي، “تجاوبا مع دورية وزارة الداخلية الأخيرة حول تنازع المصالح، وتفاديا لوجود حالة التنافي بصفته رئيسا للمجلس الجماعي لمدينة الزمامرة”.

و عبد السلام بلقشور، هو مستشار برلماني و رئيس نادي نهضة أتلتيك الزمامرة لكرة القدم، و رئيس جماعة الزمامرة.

وكان عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، قد راسل ولاة الجهات وعمال العمالات والأقاليم وعمالات المقاطعات، من أجل تفعيل مسطرة عزل المنتخبين الذين لهم مصالح مع الجماعات أو المقاطعات التابعة لها، إما عبر شركات أو جمعيات، سواء قبل انتخابهم واستمرار هذه المصالح، أو خلال الولاية الحالية.

وأشار وزير الداخلية، في مراسلة حول “حالة تنازع المصالح بين جماعة ترابية وهيئاتها وعضو من أعضاء مجلسها”، إلى أنه “لوحظ من خلال الاستشارات القانونية التي تتوصل بها مصالح الوزارة أن بعض المنتخبين بمجالس الجماعات الترابية يستمرون في علاقتهم التعاقدية أو ممارسة النشاط الذي كان يربطهم بجماعتهم الترابية قبل انتخابهم لعضوية مجلسها، سواء من خلال كراء المحلات التجارية أو تسيير أو استغلال مرافق تجارية في ملكية الجماعة الترابية، كأشخاص ذاتيين أو كأعضاء في هيئات التسيير لأشخاص معنويين (شركات أو جمعيات)”.

رابط مختصر

اترك رد