حلي : من لم تكن له القدرة على العمل فليغادر غيلاد

حلي : من لم تكن له القدرة على العمل فليغادر غيلاد

الواجهة
azmmza1330 يناير 2018آخر تحديث : منذ 5 سنوات

 
ح. بركوز
قال الدكتور عمر حلي رئيس جامعة ابن زهر بأكادير إثر تدخله ضمن الإجابة عن أسئلة الصحفيين بالندوة الصحفية المقامة اليوم الثلاثاء 30 يناير الجاري بأحد الفنادق الكبرى بالمدينة والتي حضرها كل من رئيس الجهة ومدير المكتب الجهوي للإستثمار ورئيس جامعة إبن زهر ونائب رئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات إضافة إلى ثلة من المهتمين ورجال الصحافة والإعلام ، إن أكادير تحتاج إلى العمل، وهاهي المشاريع رهن الدراسة ولايسعنا إلا العمل.
الندوة التي عقدتها جهة سوس ماسة بعد الزيارة الملكية الأحد المنصرم والتي جاءت بعدد من مشاريع تأهيل أكادير كقطب صناعي واستثماري متميز .
اللقاء الذي جاء لتوضيح مجمل المشاريع المبرمجة وعرضها على الرأي العام بأكادير للاطمئنان على سير المشاريع التي أعطى صاحب الجلالة الملك محمد السادس تعليماته السامية لبدء الأشغال بها والتي ستساهم في خلق 24 ألف منصب شغل.
صاحب ” غيلاد ” انتفض في وجه العموم وقال لجميع المسؤولين : من لم يستطع العمل وفق المتطلب والمساهمة في إرساء ودعم المشاريع بأكادير فليغادر، ولا ينتظر توقيفه مضيفا كلمة ” غيلاد ” في ختام كلامه.
الرجل الجامعي عمر حلي يتحدث عن الوضع بحرقة ، لكونه شريك أساسي في دعم المبادرات وخلق عنصر بشري مكون ومؤهل للاندماج في سوق الشغل وفق المتطلبات ووفق المشاريع التي سيتم إطلاقها بأكادير.
وأضاف ” عمر حلي ” إن الرهان الان هو رهان الزمن، موضحا بذلك ضرورة تسريع وثيرة العمل من أجل خروج المشاريع التنموية الكبرى لحيز الوجود.

رابط مختصر

اترك رد