حلي : مدينة تزنيت تساير الإقلاع التنموي

حلي : مدينة تزنيت تساير الإقلاع التنموي

جريدة أحداث سوس7 يونيو 2020آخر تحديث : منذ 3 أشهر

م.واعزيزي

أكد عمر حلي رئيس جامعة ابن زهر أن تيزنيت ستكون قطبا جامعيا قويا، ما يمكن الإقليم من مساير ما يفرضه الإقلاع التنموي.

وقال حلي، في تدوينة مرئية على صفحته الرسمية بالفايسبوك، إن النصوص القانونية التي صدرت هذه السنة و خاصة القانون الإطار تنص كلها و تتحدث عن الاقطاب الجهوية القوية، و التي بها ستتحول مدينة تيزنيت الى مركب جامعي متكامل و مدينة للمعرفة، مضيفا أن هناك مؤشرات كثيرة تدل أن تيزنيت ستكون من المدن الجامعية المهمة التي ستنير الجنوب اشعاعا، بحكم مميزاتها التاريخية و السياحية والتراثية و العلمية وكذا  بفضل موقعها الاستراتيجي .

وقام عمر حلي، الخميس، بزيارة استطلاعية لمجموعة من الفضاءات الجامعية بتزنيت، وإلى الأرصدة العقارية التي ستحتضن مؤسسات جامعية، ويتعلق الأمر بالقطب الجامعي بغابة موانو الذي سيضم المركب الاول الذي هو عبارة عن كلية للاقتصاد و التدبير.

يذكر أن التكوين الجامعي بتزنيت قد انطلق بالمركز الكائن بحي المسيرة منذ السنة الماضية، بشعبتين تخص الأولى تدبير منظمات الاقتصاد الاجتماعي والتضامني و الثانية تهم الهندسة المعلوماتية.

رابط مختصر

اترك رد