فقيه اضرم النار في زوجته و القى بنفسه بمطفية المسجد

فقيه اضرم النار في زوجته و القى بنفسه بمطفية المسجد

جريدة أحداث سوس4 يناير 2022آخر تحديث : منذ 3 أسابيع

إستيقظت ساكنة دوار تيحونا بجماعة ايموزار إداوتنان فجر  اليوم على فاجعة إقدام فقيه المسجد على إشعال النار في مقر سكناه  داخل المسجد  وأفادت مصادرنا من عين المكان أن المصلون عثروا على الفقيه داخل المطفية خارج المسجد بينما وجدت الزوجة جثة هامدة داخل المسجد

وتمكن المصلون من إخماد النيران، قبل أن يعثروا على الفقيه البالغ من العمر حوالي 39 سنة، ملقى داخل مطفية المسجد ليتم انتشاله وزوجته البالغة من العمر نحو 36 سنة، مضرجة في دمائها داخل بيتهما البعيد ببعض الأمتار عن المسجد حيث تم نقلهما معا إلى مستشفى الحسن الثاني بٱكادير بينما فتح رجال الدرك تحقيقا بأمر من الوكيل العام للملك للوصول إلى الحقيقة.

رابط مختصر

اترك رد