الأمن الجزائري يوقف شبكة تبيع لحوم الحمير والبغال

الأمن الجزائري يوقف شبكة تبيع لحوم الحمير والبغال

أحداث سوس27 أغسطس 2022آخر تحديث : منذ شهر واحد

أحداث سوس

أوقفت كتيبة الدرك الوطني في سبدو بشمال غرب الجزائر، عصابة إجرامية كانت تمتهن توزيع لحوم الحمير والبغال على بعض المحلات التجارية على أنها لحوم أبقار.

وأتت تحقيقات العناصر الأمنية في الجزائر في أعقاب تداول معلومات عن مشاركة عدد من الأشخاص بنشاط غير قانوني انطلاقا من أحد المذابح السرية الكائنة في “فيلاج ديغول”، “حيث المكان يعج بالروائح النتنة، وفور الحصول على إذن قضائي يقضي بتفتيش عين المكان، داهم محققو “الدرك” بالتنسيق مع أعوان مديرية التجارة المذبح المشتكى منه، وفيه تم العثور على بقايا حمير وبغال مذبوحة، إلى جانب رؤوسها، دلالة على ممارسة نشاط ذبح غير شرعي لحيوانات غير صالحة للاستهلاك من طرف البشر”.

وفي نفس المنطقة، تم “حجز كمية هائل من المعدات التي كانت تستخدم في نحر الحمير وتقطيع لحومها ورحيها لتضليل الزبائن على كونها تخص الأبقار”.

وعقب التحقيقات جرى توقيف 7 أشخاص، بينما لا يزال 4 في حالة فرار.

وجرى عرض المشتبه فيهم أمام وكيل الجمهورية لمحكمة “سبدو” بتهمة المتاجرة في لحوم الحمير والبغال وكذا توجيهها إلى الاستهلاك البشري بطرق غير قانونية.

ولا تعتبر الواقعة قضية سابقة، حيث تنتشر الظاهرة في شتى البلدان المسلمة، إذ يتم بين فينة واخرى توقيف عصابات للذبيحة السرية وذبح الحمير و الكلاب والقطط.

رابط مختصر

اترك رد