حملة أمنية مشتركة بين درك تافراوت وشرطة القنص ضد صيد الغزلان تؤدي إلى اعتقال صياد من أولاد تايمة.

حملة أمنية مشتركة بين درك تافراوت وشرطة القنص ضد صيد الغزلان تؤدي إلى اعتقال صياد من أولاد تايمة.

Omar Omar13 يونيو 2024آخر تحديث : منذ شهر واحد

نفذ الدرك الملكي بتافراوت، إقليم تزنيت، بتنسيق مع شرطة القنص، حملة أمنية ضد صيد الغزلان في نفوذ جماعة تاهالة، أسفرت عن اعتقال صياد ينحدر من أولاد تايمة، إقليم تارودانت.

وخلال الحملة، تمكنت دورية الدرك الملكي وشرطة القنص من ضبط بندقية صيد وذخائر بالإضافة الى طريدة (غزال .

وبعد التحقيق مع المتهم، تبين أنه يمارس الصيد بشكل غير قانوني منذ فترة طويلة، حيث اعترف باصطياده للعديد من الغزلان.

وستتم إحالة المتهم على النيابة العامة المختصة لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة في حقه.بعد استكمال التحقيقات

تأتي هذه الحملة في إطار الجهود التي تبذلها السلطات للحفاظ على الثروة الحيوانية البرية، خاصةً الغزلان، التي تُعد من رموز التنوع البيولوجي في المغرب.

وتُساهم هذه الحملات في حماية هذه الحيوانات من الصيد الجائر، وضمان استمراريتها في بيئتها الطبيعية.

:

وتدعو السلطات جميع المواطنين إلى التعاون لمكافحة ظاهرة صيد الحيوانات البرية، والإبلاغ عن أي مخالفات يتم رصدها.

كما تُذكر المواطنين بأهمية الحفاظ على الثروة الحيوانية البرية، فهي تُعد ثروة طبيعية هامة يجب حمايتها للأجيال القادمة

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *